د. حنين عبيدات.. كاتبة وناشطة نقابية وسياسية واجتماعية

Beoryx eyelashes
Befresh

د. حنين عبيدات.. كاتبة وناشطة نقابية وسياسية واجتماعية

يقول أحد الشعراء :

عـلَّـمـتـنـي الحياةُ أن أتلقّى
كـلَّ ألـوانـهـا رضـاً وقبولا
ورأيـتُ الرضا يـخفِّف أثقالـي
ويُـلقي على المآسي سُدولا
والرضا آيـةُ البراءة والإيمـان
بالله نـاصـراً ووكـيلا

عندما نضع الأهداف فإننا نصنع الخطة ، و إن صنعنا الخطة سرنا فيها بمنغصاتها و عراقيلها و عقباتها –( إن كانت)– ، نتخطى المنحدرات و المطبات ، و نرتفع كالجبال الشاهقات ، هي الحياة تعلمنا الدرس كي نصنع من ذاتنا كيانا ، مكانا ، و مقاما في هذا الفراغ الكبير (الدنيا ) ، فكما قال نجيب محفوظ : نحن في حاجة أن نعود الى الحياة مرارا حتى نتقنها ! ، فعليا هكذا كما قال محفوظ ، نخطيء لنتعلم ، نصرخ لنهدأ ، نغضب لنسامح ، نعيش الفوضى كي نلتزم ، نعيش الصراع كي نقرر ، نعيش الألم كي نشعر ، و نعيش الفرح كي لا تتعب أرواحنا ، هي الحياة تتأرجح و نتأرجح معها بدرجات و زوايا بقدر استطاعتنا و تجاربنا و دروسنا التي تعلمناها.
تقول مي زيادة : جبار هو ذاك الذي يكون شعاره في الحياة : سأتألم ، ولكني لن أُغلب !

تحقيق الغاية لا يأتي بسهولة ، فالشعار الأمثل لذلك هو (الإصرار ،الإرادة ، التفكير ) ، فهذه الثلاثة هي القوة الداخلية لأي إنسان يريد أن يكون فردا صالحا ، و بان للذات و للمجتمعات ، و قادر على أن يحمل على عاتقه مسؤولية مواجهة الحياة بكل ما يحتوي تجويفها المغطى بقشرة لامعة كالذهب ، فيقول وليم شكسبير : ليس كل ما يلمع ذهبا !! ، القشرة لامعة و التجويف يحتاج لمعاناة كي نحقق فيه ما نصبو إليه ، حتى في المحبة و الإنسانية و الخير و الحق !!
أتمنى على كل فرد أن يضع الهدف و يصل له دون ألم للآخر أو صناعة الشر له ، بالنهاية نحن نريد ذاتنا و ليس إهانة نفس أخرى .
يقول وليام جيمس : إذا كانت لديك رغبة في التغيير والتحسين والتطور ، فعليك أن تبدأ بتغيير نفسك.
و يقال أيضا : لا تخاف من الفشل ، فهو فرصة للتعلم والتطور ، وقد يكون بابًا لتحقيق أكبر الإنجازات.”

حنين عبيدات ، خريجة كلية الصيدلة في جامعة العلوم و التكنولوجيا ، كاتبة مقال طبي و ثقافي في المجلات و الصحف و المواقع الإلكترونية الأردنية و العربية ، ناشطة نقابية و رئيس لجنة الثقافة في نقابة الصيادلة وعضو في لجان مجمع نقابات اربد ، ناشطة سياسية ، عضو فعال في أحد الأحزاب الأردنية ، عضو فعال في أكثر من ملتقى و منتدى ثقافي ، محاضرة في الإصلاح السياسي في منظمات المجتمع المدني ، محاضرة في الطب والدواء في منظمات المجتمع المدني ، الظهور على بعض الفضائيات العربية للحديث عن بعض المواضيع الطبية و الثقافية ، الظهور و المشاركة في البرامج الإذاعية عبر عدة إذاعات في الأردن ، المشاركة عبر بعض القنوات التلفزيونية الأردنية ، كاتبة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، منسقة و حاضرة لأكثر من مؤتمر محلي و دولي ، و غيرها من المهام و الأنشطة ، و المسيرة مستمرة بإذن الله .

قناعتي في هذه الحياة :

  1. لا شيء يعلو على مشيئة الله .
    2.قال الإمام الشافعي : مَا حَكَّ جِلْدَك مِثْلُ ظِفْرِكَ، فَتَوَلَّ أنْتَ جَمِيعَ أَمْرِكَ” .

د. حنين عبيدات .

اترك تعليقك هنا ...

%d مدونون معجبون بهذه: