ڤيتامين الشمس وأمراض المناعة

Beoryx eyelashes
Befresh

ڤيتامين الشمس وأمراض المناعة

د. سهى نوران

من أهم الڤيتامينات الذي يساعدنا على تعزيز وتحفيز جهاز المناعة وهو يُعد هرمون يصنعه الجسم أثناء تعرضه لأشعة الشمس ودوره زيادة إمتصاص الأمعاء للكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفات بالإضافة الى الكثير من الآثار البيولوجية العديدة التي تعزز الجهاز المناعي.

ڤيتامين د
Vitamin D
يحافظ على توازن جهاز المناعة خلال موسم الرشح والإنفلونزا حيث لا يوجد مستقبلات وانزيمات نشطه على اسطح خلايا الدم البيضاء مع ان الدور الذي يقوم به ڤيتامين د بالحفاظ على صحة جهاز المناعة معقد ولكن مما لا شك فيه ان مستويات ڤيتامين د المنخفضة تزيد من سوء أمراض المناعة الذاتية.
ارتبطت مستويات ڤيتامين د المنخفضة بالعدوى المتكرره أيضا
ومن المتعارف عليه ان هذا الڤيتامين يتم إنتاجه بالجسم بعد التعرض لأشعة الشمس وله فوائد كثيرة لصحة العظام ومستويات الكالسيوم في الجسم.
هنالك فوائد مهمه وهي أثره على جهاز المناعه لمساهمته بالتحكم بردة فعل جهاز المناعة على الأشخاص المصابين بأمراض المناعة الذاتية كالتصلب اللويحي المتعدد
Multiple sclerosis
نشرت مجلة eathis المتخصصة بأخبار الصحة والغذاء مقالات أكدت فيها من وجود مخاطر أساسية للجسم عند تعرضه للنقص الحاد لهذا الڤيتامين
كخطر الإصابه بالسرطانات وذلك لضعف الإستجابة المناعية التي تحدث مع نقصه
وأيضاً تعرض الجسم لأمراض أخرى مرتبطه بالجهاز المناعي فهو مهم لتكوين توازن للخلايا التائية عن طريق زيادة الخلايا التائية التنظيمية التي تحافظ بدورها على الجهاز المناعي.
وكما يحصل شعور دائم بالتعب والألم والخمول
قد يعاني الشخص من تعب دائم وغير مبرر ولا يترافق مع المجهود الفكري والبدني والعضلي!
كما يسبب نقصه الى امراض القلب وخطر الإصابة بأمراض الأوعية الدمويه
ويحتاج القلب لڤيتامين د للمساعدة في تحسين امتصاص الشوارد داخل عضلة القلب.

هناك مصادر طبيعية وعديدة للمحافظة على مستوى ڤيتامين د في الجسم
منذ الطفولة نبدأ بالحليب وهو مصدر مهم بالطفولة
وكما ذكرنا أشعة الشمس وهناك اطعمة كثيرة ومكملات غذائية تساعد برفع مستواه الطبيعي بالجسم.
ڤيتامين د يوجد بشكلين رئيسيين هما :
إرغوكاليسيفرول D2
و كولي كاليسيفيرول D3
وأشارت الدراسات ان D3 أكثر فعالية للمناعة مقارنه مع D2
كلاهما من الأشكال الطبيعية ويتم انتاجها من أشعة الشمس فوق البنفسجية.
كيف نختار ڤيتامين د وما يناسبنا؟؟
يمكنك إجراء فحص مخبري لمعرفة مستواه بجسمك وهل هو ضمن الطبيعي ام لا
والمعدل الطبيعي ما بين
50-20
نانوغرام /مل

آما عن الجرعة والشكل الصيدلاني فهو يأتي بعدة اشكال كالحبوب والنقاط والحقن
وذلك يحدده الطبيب والصيدلي……

دمتم سالمين
د.سهى نوران

اترك تعليقك هنا ...

%d مدونون معجبون بهذه: